أخبار عربية

تركيا .. أكبر سجن للإعلام والصحفيين

تركيا مهد الحضارات الإسلامية العثمانية أصبحت سجن كبيراً للصحفين المناهضين لسياسات الحكومة التركية ، وقراراتها الجائرة بحق الصحفيين، حيث أشادت منظمة العفو الدولية بقرارات الحكومة التركية بحبس الصحفيين نتيجة لبعض المقالات الصحفية المناهضة لسياسته في تركيا حسب ما صرحت به منظمة العفو الدولية.

كما وصرحت منظمة العفو الدولية عبر موقعها الرسمي اليوم الخميس أن بعض الصحفيين اللأتراك قد خرجو عن صمتهم بالحديث عن سياسات الحكومة التركية في تكميم الأفواه ، مطالبين بالإفراج عن قرابة 120 صحفياً ما زالو في السجون إبان الإنقلاب الفاشل في عام 2016.

من أبرز الصحفين في السجون التركية زهرة دوغان التي ما زالت تقبع في السجن نتيجة صورة رسمتها وبعض الأخبار التي نشرتها أنتقدت فيها السياسة التركية في البلاد، ووجهت رسالتها إلي العالم بقولها: “أنا في السجن ولكنني لست سجينة.. وكل يوم نبيِّن أنه من غير الممكن حبس الفن والصحافة.. وسنواصل كفاحنا، وسنواصل القول بأن الصحافة ليست جريمة إلى أن يتحرر جميع الصحفيين”.

سجن الصحفين في تركيا يقتل حلمها في الإنضمام إلي الإتحاد الأوروبي الذي تكافح من أجل الإنضمام إليه، حيث أشادت منظمة العفو الدولي أيضاً بضرورة الإسراع لفك أسر الصحفيين في السجون التركية وسط حملة أطلقتها بعنوان  “أطلقوا سراح الإعلام في تركيا”، كما تشرف عليها منظمة العفو الدولة وتنطلق بدعم من منظمات “بين” و”مراسلون بلا حدود” و”المادة 19″ و”لجنة حماية الصحفيين” و”إندكس أون سينسورشيب” ومنظمات أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق