أخبار التكنولوجيا

ثلاثة حيل تستخدمها في حالة كنت لا تريد الرد على رسائل واتس آب

ثلاثة حيل تستخدمها في حالة كنت لا تريد الرد على رسائل واتس آب

غالباً يفضل مستخدمو خدمة التواصل الاجتماعي والتراسل الفورى البرنامج الشهير عالمياً الواتس آب الظهور كغير متصلين بالتطبيق لما يكون ذلك من احراج لبعض المشتركين ، فى محاولة منهم لعدم الرد على الرسائل نظرا لظروف متعددة وانشغالهم الكثير الكثير ، لكن المشكلة الأكبر تظهر عندما يعرف الطرف الآخر من المتحدث أن المستخدم متاح الآن (أوف لاين) على التطبيق، وأنه شاهد هذه الرسالة، وفيما يلى نعرض مجموعة من الحيل البسيطة التى تمكن المستخدم للظهور كغير متصل على واتس آب لمشاهدة الرسائل دون أن يعرف الطرف الأخر ذلك كما يلى:

الحيلة الأولى : التخلص من Last Seen

يتيح واتس آب للمستخدمين معرفة آخر ظهور للطرف الآخر، إضافة إلى تقارير تسليم الرسائل والتى تكون غالبا فى شكل علامتى “صح” باللون الأزرق، لكن يمكن للمستخدم تعطيل هذه الميزة بكل سهولة من خلال الإعدادات، من خلال الدخول إلى “الإعدادات” ثم إلى “الحساب” ثم قم بالدخول إلى “الخصوصية”، وبتعطيل هاتين الميزتين سيكون الطرف الآخر غير قادر على معرفة آخر ظهور للمستخدم، فضلا عن عدم قدرته على معرفة ما إذا كان قد قرأ الرسالة أم لا.

الحيلة الثانية : تفعيل وضع الطيران:

من الحيل القديمة التى يلجأ إليها بعض المستخدمين وتتلخص فى قيام المستخدم بتفعيل وضع الطيران على هاتفه الذكى، ثم يقوم بفتح الرسالة وقراءة محتواها، ثم يغلق التطبيق، ويعيد إلغاء وضع الطيران لتشغيل الهاتف، حيث إن ضع الطيران يقوم بإلغاء الاتصال تماماً بالشبكات وبالإنترنت وعلامة التحقق الزرقاء تحتاج لإنترنت للتأكد من أن المستخدم قد شاهد الرسالة لإخبار الطرف الآخر بذلك، لكن ينبغى ملاحظة أن هذه الطريقة ستنتهى بمجرد إزالة وضع الطيران وسيتم إرسال علامة التحقق الزرقاء للطرف الآخر بمجرد ان تتصل بالإنترنت.

الحيلة الثالثة : قراءة الرسالة من الإشعارات

عند تفعيل إشعارات واتس آب، فإنه عند وصول أى رسالة جديدة، يمكن للمستخدم قراءة محتواها من خلال قائمة الإشعارات الموجودة فى الأعلى، وذلك من خلال سحب الشاشة للأسفل لقراءة محتوى رسائل الواتس آب بدون معرفة الطرف الآخر بذلك بكل سهولة ويسر.

هذا وسيكون الواتس اب ووسائل التواصل الاجتماعي هي الأنشط عالمياً في الترابط الحادث بين الناس أجمعين 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق