أخبار الفن

حساب إنستغرام كويتي يشُن حملة إتهامات بالماسونية لفنانين عرب

نشر حساب كويتي يطلق عليه “شنينة ” عبر تطبيق الإنستغرام صوراً لبعض الممثلين العرب ، متهماً إياههم بالأنضمام إلي الماسونية ، حيث شن هجوماً لاذعاً علي بعضهم من خلال الحساب علي الإنستغرام.

حيث دشن الحساب الكويتي مجموعة من التفاصيل وراء إنضمام بعض الفنانيين للماسونية العالمية ، وكان أبرزهم مايكل جاكسون والذي تم قتله بعد عزمه الخروج من أعضاء الماسونية، والبعض الآخر إنضم إلي الماسونية للشهرة والمال.

كما صرح الحساب المتداول بإسم شنينة أن من بعض إعضاء منظمة الماسونية المعروفة عالمياً، منهم ميريام فارس وسعد لمجرد وهيفاء وهبي ورامز جلال، والجدير أن سعد المجرد حاول الخروج منهم فكانت محاولة إتهامه بقضية الإغتصاب المشهورة.

وأكد حساب شنينة أن أول فنانة عربية إنضمت إلي الماسونية كانت اللبنانية هيفاء وهبي والتي تعتبر لها درجة عالية من الأهمية لدى أعضاء الماسونية، مبيناً أن تردد هيفاء وهبي علي نادي يطلق عليه “الروتاري”

وسُلطت الأضواء علي الفنان المصري رامز جلال من خلال برنامج الشهير المفالب والذي يتعم عرضه علي قنوات MBC مصر الفضائية ، حيث تنوع مقالب رامز جلال حسب الإصدارات السابقة والتي شملت الهواء والماء والأرض والنار ، وهي حسب ما ذكر الحساب أنها أفكاراً ماسونية ،كما اتهم الحساب أسرة كاردشيان بأنها من أتباع منظمة الماسونية.

والجدير أن منظمة الماسونية هي منظمة سرية للغاية ولا يمكن الكشف عنها أو محاولة معرفة أعضائها بسهولة ، فينقسم البعض بعض من يأيدها والبعض الاخر يُنكر وجودها ولكن الأبرز أن هذه المنظمة موجودة علي أرض الواقع ، ولها تأثير كبير علي دول المنطقة العربية والغربية، ولكن تبقى تحت الظلال وفي الخفاء.

الماسونية سلط الأضواء عليها أكثر من مرة إلا أنها إختفت ، حيث لم يقتصر قكر الماسونية علي المشاهير والفنانين ، بل هناك بعض رؤساء الدول العربية علي قائمة الماسونية والتحكم بإقتصاد العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق