أخبار العالم

رداً علي الإتهامات روسيا .. المادة السامة يمكن تصنيعها في عشرين دولة

صرح فلاديمير بوتين الرئيس الروسي أن المادة السامة التي تم بها قتل العميلسيرغي سكريبال وإبنته في بريطانيا يمكن أن يتم تصنيعها في عشرين دولة آخري وليس فقط في روسيا ، جاء ذلك عقب تصريح لبعض الصحفين اليوم .

حيث تعاني روسيا اليوم من عدة عقوبات فُرضت عليها إبان الجزم أنها من قامت بإغتيال العميل البريطاني، وفي إشارة أخرى أعلن بوتن أن دورة اللجنة التنفيذية للمنظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيميائية من أجل تحليل هذا الوضع بأكثر الطرق تفصيلاً. ووضعنا على الأقل 20 سؤالاً للمناقشة، ونأمل أنه خلال هذه المناقشة، ستوضع النقطة الأخيرة في ما حدث”، والتي من المقرر عقدها غداً.

وفي وقت سابق من مساء اليوم ، أعلن مدير مختبر الأبحاث البريطاني بورتون داون فشل الفريق في الكشف عن مصدر المادة المستخدمة في قتل العميل البريطاني، وعدم المقدرة علي تحديد منشأ تلك المادة، التي تم إستعملها في الواقعة.

حيث توجه أصابع الإتهام لمقتل العميل البريطاني في بريطانيا إلي روسيا ، والتي تنفى ضلوعها في هذه الحادثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق