ظهور “سبايدرمان” في مصر

أحمد البسيونيآخر تحديث : الإثنين 30 يوليو 2018 - 8:03 مساءً
ظهور “سبايدرمان” في مصر

ظهور “سبايدرمان” في مصر

فى شوارع قرى كفر الشيخ يظهر “عم عبده”، صاحب الـ 85 عاما، متسلقا أشجار النخيل المزروعة على جانبى الطرق بهدف تلقيحها بلقاح ذكور النخيل، فى موسم خاص بتلقيح أشجار النخيل، لتهيئتها للإنتاج والثمار.

ورصدت عدسة “اليوم السابع” رحلة عم عبده، والذى أثبت أن العمر مجرد رقم وأن الإرادة هى الدافع الأقوى للعمل والإنجاز، حيث يتنقل فى أحياء الحامول بكفر الشيخ على مزارع تحتوى العديد من الأشجار والنخيل ليقوم بلتقيحها بلقاح ذكور النخيل.

ويعمل صاحب الـ 85 عاما فى هذه المهنة منذ أكثر من 50 سنة، قائلا: “حاولت أن أعمل فى مهن أخرى على مدار حياتى ولكن لا أجد نفسى إلا في التلقيح، ولم يمنعنى السن من تسلق النخيل وأشعر أننى قادر على العطاء”.

يسكن المزارع المسن، أحد البيوت بقرية الحامول بكفر الشيخ وحيدا بعد أن زوج بناته جميعا وسافرن إلى  القاهرة، فيما تزوره “آخر العنقود” مع زوجها كل يوم خميس لتخدمه حتي يوم الأحد وتسافر مرة أخرى، مؤكدا أن جميع أفراد أسرته يحاولون إقناعه باعتزال هذه المهنة إلا أنه يرفض .

عملية التلقيح..

وفيما يخص عملية التلقيح نفسها، قال: “عندما يستوى اللقح في ذكور النخل نقوم بقصه ثم ننشفه فى مكان شبه مشمس، من خلال نايلون يوصل حرارة الشمس، لأن اللقح الناشف يمد ويستوعب تلقيح أكبر عدد من إناث النخل أكثر من اللقح الأخضر، وبعد التنشيف يصبح جاهزًا للتلقيح ونقوم بتلقيحه للأنثى خلال أسبوع من التفسيخ”.

وأشار عم عبده، إلى أنه يعرف نجاح عملية التلقيح من فشلها من خلال الشم والرائحة، وذلك مما اكتسبه خلال سنوات عمله في هذا المجال، وقال: “لى 50 عامًا في هذا المجال، وأعرف نجاحه من خلال الرائحة والشم مع الوقت والتجربة، حيث التلقيح الصالح يكون له رائحة مميزة.

المصدر : وكالات
كلمات دليلية
رابط مختصر
2018-07-30
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموجز نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

أحمد البسيوني