أخبار عربية

منبج تستغيث بالجيش التركي لإنقاذها من جماعات إرهابية

بعد أن حقق غصن الزيتون التركية إنتصارات في عفرين الواقعة علي الحدود السورية التركية ،منبج تستغيث بالجيش التركي لإنقاذها من جماعات متطرفة إرهابية حسب ما صرحه الشيخ عبد الكريم الفحل في مناشدة لإنقاذهم من جماعة بي كا كا الإرهابية.

حيث تعالت الأصوات من قبل  الشيخ عبد الكريم الفحل شيخ عشيرة الغنائم ، والتي تعتبرر من أكبر العشائر في منطقة منبج السورية، والتي اشادت بدور الرئيس التركي في القضاء علي الإرهابين في عفرين ، وطالبت منهم المثول إلي منبج لتحريرها من الجماعات الإرهابية التي تستنزف مقدرات المدينة.

أشار زعيم العشائر في منبج أن السكان ينتظرون بفارق الصبر لإستقبال الجيش التركي في المدينة، حيث أوضح أن منبج ضجت من التنظيمات التي تستغل المواطنين من تجارة، وإستيلاء علي البيوت والأراضي الزراعية، دون الإكتراث للمواطن، كما أشاد بالجيش السوري الحر للتدخل ، وحماية المنطقة ودحر الإرهابين.

وأوضح شيخ العشائر في منبج أن منظمة  ب ي د/ي ب ك/ بي كا كا كما يطلق عليها، إستغلت السكان للوقوف أمام إنجازات الجيش التركي في عملية غصن الزيتون للتنديد بالعملية العسكرية التي شنتها القوات التركية لحماية أراضيها من الهجمات الإرهابية.

وأضاف فحل أن منظمة بي كا كا إعتقلت العديد من الأشخاص الذي رفضو الخروج بمظاهرات ضد تركيا، مما أوجب علي بعض السكان الهروب الإختباء خوفاً من تلك الجماعات.

وأكد الشيخ عبد الكريم فحل أن وصول الجيش التركي إلي منبج سيتم إستقباله بالورود والإحتفالات ، معلناً تشكيل جماعة حزبية أطلق عليها “الحركة الشعبية ضد الإحتلال” للمشاركة في دحر الجماعات الإرهابية في منبج، مشدداً علي رفض القبائل والعشائر للوجود الأمريكي في المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق